مسؤول تركي: أوروبا تواجه “أسوأ” أزمة أمنية منذ الحرب الباردة

قال سادات أونال، نائب وزير الخارجية التركي، إن أوروبا تشهد حالياً أزمة أمنية هي “الأسوأ” منذ الحرب الباردة.

جاء ذلك في كلمة، الأربعاء، خلال مشاركته عبر اتصال مرئي، في مؤتمر نزع الأسلحة المنعقد في مكتب الأمم المتحدة بجنيف.

وأضاف أن الأزمة الأمنية في أوروبا حالياً، تشهد أيضاً إعادة النظر في الاتفاقيات والتعهدات الدولية التي تساهم في الأمن الجماعي للدول.

وشدد أونال على أن المرحلة الراهنة التي تشهد اختباراً حقيقياً، تؤكد مجدداً أهمية التعاون في السيطرة على التسلّح ونزع الأسلحة.

وفي السياق، أشار المسؤول التركي إلى استخدام السلاح الكيميائي لمرات عديدة في سوريا، من قبل النظام هناك.

وأطلقت روسيا، فجر 24 فبراير/ شباط، عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية “مشددة” على موسكو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.